الإغلاق الحكومي الأمريكي في يوميه الثامن عشر ويبدو أنه سيستمر

الإغلاق الحكومي الأمريكي في يوميه الثامن عشر ويبدو أنه سيستمر

مع دخول الإغلاق الحكومي الجزئي الأمريكي ليومه الثامن عشر، دعا الرئيس دونالد ترامب، الكونغرس، ليل أمس الثلاثاء على منحه 5.7 مليار دولار هذا العام لبناء جدار على الحدود مع المكسيك، لكن لم يعلن حالة الطوارئ الوطنية، التي تخول له تمويل الجدار بمعزل عن الكونغرس.

وذكر ترامب، الذي يواجه معارضة الديمقراطيين في الكونغرس ونانسي بيلوسي بشأن الجدار، في خطاب تلفزيوني أن هناك أزمة أمنية متنامية على الحدود الأميركية المكسيكية.

ومن جهتها، أشارت بيلوسي إلى أن ترامب رفض تشريعا لإعادة فتح الوكالات الحكومية نتيجة الخلاف بشأن الجدار.

ووجهت لترامب اللوم على “إصراره على إجبار دافعي الضرائب الأميركيين على إهدار مليارات الدولارات على جدار باهظ التكلفة وغير فعال (..) جدار طالما وعد بأن تدفع المكسيك ثمن بنائه”.

هذا، وأوضح تقرير نشرته صحيفة واشنطن بوست الأمريكية أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لا يتوقع أن يعلن حالة الطوارئ بسبب الخلاف مع أعضاء الحزب الديمقراطي حول تمويل الجدار العازل الذي يريد أن يبنيه ترامب على حدود الولايات المتحدة مع المكسيك.

وهدد ترامب منذ أيام قليلة بإعلان حالة الطوارئ بسبب هذه القضية الخلافية مع الحزب الديمقراطي الذي يسيطر على أغلبية مجلس النواب الأمريكي.

وكان الديمقراطيون ومعارضون آخرون لبناء الجدار الحدودي هددوا باتخاذ إجراء قانوني إذا أصدر ترامب الأمر، قائلين إنه يستخدم مزاعم زائفة ويفتعل أزمة لتنفيذ تعهده الانتخابي ببناء الجدار الذي قال في ذلك الوقت إن المكسيك ستموله.

إنضم الآن الى أباطرة الأسواق وابدأ في تحقيق الأرباح

Live_Account

Demo_Account